بدعم وتمويل من البنك الإسلامى للتنمية (WFAIIS) يقيم دورة تدريبية للمعلمين بجمهورية القمر المتحدة علي أحدث الطرق


: 181


: سامي صلاح الدين

: 0000-00-00 00:00:00


:


كان الاتحاد قد عقد دورة تدريبية للمعلمين بجمهورية جزر القمر فى الفترة من 5-9 نوفمبر2007 بالتعاون مع المنظمة الإسلامية للعلوم والثقافة (إيسسكو)، وقد استفاد من هذه الدورة عدد محدود من المتدربين (20 معلما) وذلك للعديد من الأسباب منها قصر مدة الدورة (خمسة أيام)، وعليه عزم الاتحاد على عقد دورة فى العام التالى 2008، تكون موسعة ويستفيد منها عدد أكبر من المتدربين ويعد لها الإعداد الجيد، وأيضا بناء على طلب من معالى وزير التعليم السابق الدكتور / عبد الرحيم سيد بكر، وبالفعل أعد الاتحاد نشرة وزعت على جميع المنظمات الداعمة لدعم وتمويل هذه الدورة. وقد استجاب مشكورا البنك الإسلامى للتنمية وقرر دعم هذه الدورة بمبلغ 50000$ (خمسين ألف دولار أمريكى) بخطابه رقم 21/2385 ومؤرخ 18/8/2008 موجه إلى سعادة الأستاذ الدكتور / أحمد فريد مصطفى نائب رئيس الاتحاد .





وبناء عليه تم تكليف الأستاذ الدكتور / حسنى قنديل مستشار الاتحاد وأستاذ اللغة العربية للناطقين بغيرها لإدارة هذه الدورة وقد انتدب معه الأستاذ الدكتور / أحمد عبد العظيم عبد الغنى أستاذ اللغة العربية بكلية دار العلوم بالقاهرة كمحاضر فى الدورة والأستاذ / إبراهيم العجيرى كإدارى .





حفل الافتتاح : -





أقيم حفل افتتاح الدورة فى العاصمة مورونى بكلية الإمام الشافعي للغة العربية والدراسات الإسلامية وقد حضر الحفل معالى وزير التربية الوطنية والتعليم العالى الدكتور/ كمال الدين أفريتان، كما حضره عميد كلية الإمام الشافعى فضيلة المفتى الشيخ/ سيد طاهر أحمد مواهنا آل جمل الليل ولفيف من نخبة المجتمع المهتمين بالتعليم العربى الإسلامى، كما حضر الحفل الأستاذ / عبد الفتاح مدير مركز لجنة مسلمى أفريقيا، والذى حرص على الترحيب بوفد الاتحاد، وطلب التعاون والتنسيق مع اللجنة لإقامة مثل هذه الأنشطة فيما بعد .


وقد استفاد من هذه الدورة :ـ


1 ـ [48] ثمانية وأربعون معلما ومعلمة من التابعين لوزارة التعليم.


2 ـ [40] أربعون طالبا من طلاب كلية الإمام الشافعي للعلوم العربية والدراسات الإسلامية.


3 ـ [25] خمسة وعشرون مدرسا ومعيدا من كلية الإمام الشافعي


انتظمت الدورة منذ أول يوم، وبمراجعة كشوف الغياب يتضح لنا أن الغياب يكاد يكون صفرا، فلم يغب سوى مدرس واحد لعذر قاهر، وهذه أول مرة ينتظم فيها هذا العدد من المتدربين 6 أيام لمدة ثلاثة أسابيع بدون أى غياب، وكان المتدربون يحضرون قبل الأستاذ بفترة طويلة حتى إن إدارة الدورة قررت أن تبدأ المحاضرات الساعة 8 صباحا بدلا من التاسعة نظرا لهذا الالتزام الذى أشاد به كل من تابع الدورة، وهذا مما يدل على مدى الاستفادة من الدروس والحرص عليها من الأساتذة .





تمت مخاطبة المسئولين بجمهورية جزر القمر ممثلين فى معالى السفير / جعفر عبد الله شيخ أحمد سفير جزر القمر بالقاهرة ومعالى الدكتور / كمال الدين أفريتان وزير التربية الوطنية والتعليم العالى والثقافة والفنون وتم تحديد الموعد المناسب لعقد هذه الدورة فى الفترة من 24/12/2008م حتى 12/1/2009م .


وتم الاطمئنان على وصول المدرسين المتدربين من جزيرة هنزوان وجزيرة موهيلى وكان الاتحاد قد قطع لهم تذاكر الطائرة إلى العاصمة مورونى، والاطمئنان على الفندق الذى سيقيمون فيه طوال مدة الدورة والتى بلغت 21 يوما . وكذلك الاطمئنان على إعاشتهم وتنقلاتهم من الفندق إلى مقر الكلية والعودة وكل ذلك على نفقة الدورة .


وتم الترتيب لعمل وجبة غذاء للدارسين جميعا مع الأساتذة الأفاضل المحاضرين بمقر الكلية وذلك لزيادة الألفة والترابط بين أبناء الجزر ووفد الاتحاد وممثلى وزارة التربية الوطنية، وكلية الإمام الشافعى .





زيارة معالى وزير التعليم : -


حرص معالى الوزير على دعوة وفد الاتحاد لزيارته بمكتب الوزارة فور عودته من سفره، وقد عرض على الوفد المشاكل التى تواجه تعليم اللغة العربية، والآمال التى يسعى إلى تحقيقها من أجل جعل اللغة العربية هى اللغة الأولى فى جزر القمر .


وقد أثنى الأستاذ الدكتور / حسنى قنديل مدير الدورة على هذا الحرص من المسئولين بالدولة وكذلك الأساتذة والطلاب على الارتقاء بشأن اللغة العربية فى بلادهم وأن ذلك يؤكد هويتهم العربية والإسلامية .


وطلب معاليه من الاتحاد مساعدة جزر القمر وبخاصة فى النقاط التالية : -


1. الدورات التدريبية للأساتذة .


2. المناهج وكتب اللغة العربية .


3. عقد دورات تدريبية وتعليمية للمسئولين الكبار فى الدولة والذين يمثلون جزر القمر فى المؤتمرات العربية والإسلامية .


4. إنشاء معمل أصوات ولغات لخدمة معلمى اللغة العربية بالوزارة .





زيارة معالى وزير البريد والاتصالات والاعلام : -


حرص معالى وزير البريد والاتصالات والاعلام على دعوة وفد الاتحاد لزيارة معاليه بمقر الوزارة، وقد لبى الاتحاد هذه الدعوة بكل الترحاب والسرور حيث أن معالى الدكتور/ عبد الرحيم سيد بكر كان هو وزير التعليم أثناء الدورة السابقة وهو الذى بدأ الاتصالات مع الاتحاد، وسعى لعقد هذه الدورة فكان له الفضل فى البدء فيها بعد الله سبحانه وتعالى .


وبعد الترحيب بهذه الزيارة – التى صورها التليفزيون القمرى وأذاعها عدة مرات- والشكر على إقامة الدورة، طلب معاليه من وفد الاتحاد تبني طلبات الوزارة، ونقلها إلى المسئولين بالاتحاد وعلى رأسهم صاحب السمو الملكى الأمير محمد الفيصل آل سعود رئيس الاتحاد، ومعالى الأستاذ الدكتور / أحمد فريد مصطفى نائب رئيس الاتحاد والتى تمثلت فى : -


 تولى الاتحاد تدريب الإعلاميين والصحفيين بالأقسام العربية فى التليفزيون والإذاعة والصحافة حتى يكونوا على مستوى عالى ينافس الآخرين فى القسم الفرنسى وبما يليق باللغة العربية والثقافة الإسلامية


 إعداد برامج إذاعية لتعليم اللغة العربية والثقافة الإسلامية والقرآن الكريم .


 إعداد برامج تليفزيونية لتعليم اللغة العربية والثقافة الإسلامية والقرآن الكريم.





حفل الختام : -


نظرا للتغطية الإعلامية والصحفية الكبيرة التى حظيت بها الدورة، فقد حرص معالى وزير التربية الوطنية على عمل حفل ختامى كبير يليق بضيوفه وقد تم حجز قاعة مجلس الشعب للاحتفال بالدورة، وكان من المقرر أن يشرف الحفل فخامة الرئيس/ أحمد عبد الله محمد سامبى لولا سفره للخارج لحضور القمة العربية. وحضر الحفل أعضاء مجلس النواب ونائبة رئيس مجلس النواب، ومعالى وزير التربية الوطنية ومعالى وزير الإعلام والبريد وفضيلة المفتى الشيخ/ سيد طاهر أحمد مولانا آل جمل الليل وعمدة العاصمة مورونى، وعمدة العاصمة القديمة إيكونى وعدد من الوزراء السابقين وممثل الايسسكو فى جزر القمر، ومدير مركز لجنة مسلمى افريقيا.


وقد حظى الحفل أيضا باهتمام إعلامى كبير، حيث إن المانشيت الرئيسى لجريدة الوطن فى اليوم التالى بعنوان "اليوم الوطنى للغة العربية"


ولقد كان حفلا رائعا وناجحا بكل المقاييس، تولى الإشراف عليه سعادة الدكتور/ حسنى قنديل مدير الدورة، وتولى مسئولية تقديم الفقرات والحفل بأكمله المتدربين أنفسهم، مما بين مقدار الجهود التى بذلت معهم، وقد نال ذلك استحسان الجميع .


ولقد كان حفل الختام رائعا وناجحا بكل المقاييس، تولى الإشراف عليه سعادة الدكتور/ حسنى قنديل مدير الدورة، وتولى مسئولية تقديم الفقرات والحفل بأكمله المتدربين أنفسهم، مما بين مقدار الجهود التى بذلت معهم، وقد نال ذلك استحسان الجميع .


وفى هذا الحفل تم توزيع شهادات تقديرية لكل من : -


 البنك الإسلامى للتنمية. لتمويله الكريم لإقامة الدورة.


 معالى وزير التربية الوطنية .


 معالى وزير الإعلام .


 الدكتور / سعيد برهان عميد كلية الإمام الشافعى.


كما تم تسليم شهادات تقديرية مقدمة من معالى الوزير إلى البنك الإسلامى للتنمية وأعضاء وفد الاتحاد .


كما حصل كل متدرب على شهادة من الاتحاد بحضور الدورة، ومجموعة من كتاب الاتحاد لتعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها مكونة من 22 كتابا وكراسة تدريب، وكذلك مذكرتين فى أحدث أساليب تعليم العربية ومهارات التدريس أعدها خبراء الاتحاد الأستاذ الدكتور/ حسنى قنديل، والدكتور/ أحمد عبد العظيم عبد الغنى وطبعها الأستاذ/ إبراهيم العجيرى .


كما تم تسليم طابعة ليزر كبيرة هدية من الاتحاد إلى القسم العربى بالوزارة تسلمها معالى الوزير.


كما تم تسليم طابعة ألوان هدية إلى كلية الإمام الشافعى تسلمها عميد الكلية الدكتور/ سعيد برهان .





الأستاذ الدكتور / حسنى قنديل


المشرف على الدورة